Menu

النائب مريم اللغماني: سيدي الرئيس أنتم لم تحترموا المبادئ الإنسانيّة و معركتكم هي معركة سلطة فقط


سكوب أنفو-تونس

أفادت النائب بالبرلمان المعلقة اختصاصاته، مريم اللغماني، أنّه "من الجميل أن يذكر رئيس الجمهوريّة بأنّه لا خوف على الحقوق و الحريّات، لكنّ سيدي الرئيس هناك نائبان تمّ منعهما من السفر لأنهما لم يغيّرا المهنة في جوازات سفرهما.. و بذلك ضربتم سيدي عرض الحائط الباب الثاني من الدستور".

و أضافت اللغماني، في تدوينة لها على حسابها الشخصي بموقع فايسبوك، اليوم الخميس، "أعلمكم أنّنا مُنعنا حتّى من تغيير أو تجديد بطاقات تعريفنا الوطنيّة أو جوازات سفرنا، نحن رهائن الآن في بلدنا".

و تابعت الناب المستقلّة، "سيدي الرئيس أذكرك أنّا لدينا 4 نائبات مصابات بالسرطان و آخرون لديهم مشاكل صحيّة كبيرة و هم محرومين من التغطيّة الصحيّة و الاجتماعيّة... سيدي الرئيس في عهدكم فتحتم أبواب السجن أمام كثير من النوّاب النزهاء و الشرفاء (الفاسد الذّي استولى على المليارات لا ينتظر جراية شهريّة)..  نوّاب ذنبهم الوحيد أنّ الشعب كلّفهم و شرّفهم بمهمّة نيابيّة و التحقوا وجوبا بالمجلس، لديهم التزامات ماديّة (نفقة، شيكات، قروض، معاليم كراء، معاليم دراسة أطفالهم ..)، أبواب السجن مفتوحة على مصراعيها لأنّهم فقط لم يستطيعوا الإيفاء بتلك الالتزامات يا عمر تونس،".

كما قالت اللغماني "سيدي الرئيس أنتم لم تحترموا  لا الدستور لا القوانين و لا حتّى المبادئ الإنسانيّة، للأسف معركتكم هي معركة سلطة فقط". 

{if $pageType eq 1}{literal}