Menu

الدكتور الدوعاجي: وزارة الصحة وصفحتها بيد المشيشي وهناك إقالات واستقالة وتعيينات جديدة


سكوب أنفو-تونس

 

أكدّ رئيس الجمعية التونسية لطب الأطفال، محمد الدوعاجي، إقالة مدير ديوان وزير الصحة واستقالة المدير العام للصحة.

وأفاد الدوعاجي، في تدوينة له، يوم أمس، بأنّ رئيس الديوان بالنيابة للوزارة الذي وقع الرسالة الموجهة إلى وزارة الداخلية فقد مكانه يوم أمس، وتم تعويضه بمدير الديوان السابق السيد رمضاني، أما المدير العام للصحة الدكتور بن صالح لم يظهر ووجه رسالة تضمنت استقالته، والمدير العام للمستشفيات فهو مريض ولا يمكن الحصول عليه عبر الهاتف، ما جعل الصفحة الرسمية لوزارة الصحة ملكا شخصيا لرئيس الحكومة، على حدّ تعبيره.

وقال طبيب الأطفال، إنّ رئيس الحكومة نفّذ ما قاله يوم الثلاثاء الفارط، وهو يجب استعادة وزارة الصحة وأنّ قائدها الحقيقي أصبح المشيشي الذي سيديرها بواسطة صديقه السيد الرمضاني، مشيرا إلى أنّ محمد الطرابلسي وزير الصحة بالنيابة سيكون حاضرا لتزكية الوثائق والتوقيع عليها فقط، بحسب قوله.

وأضاف، "بقيت الصيدلية المركزية التي ستُسند من أجل عيون انا ديما الثاني الذي يأمل دائما في تنصيب مهره على رأس الوزارة، أمّا عبد اللطيف فبإمكانه الحصول على منصب المدير العام للصحة، ويبقى المجلس العلمي وأظن أن مديره سيرمي المنديل، لكن بعض أعضائه سيحاولون التشبث بمناصبهم ".

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}