Menu

تنصت و تشويش على قصر قرطاج: أين الأمن الرئاسي ؟


سكوب أنفو-تونس

أظهر تقرير لبرنامج 'من تونس' ، على قناة التاسعة، أمس الجمعة، تفاصيل قضية الخبير الاممي المنصف قرطاس : جوسسة، امن دولة، اشتباه في التخابر مع أطراف أجنبية ، هذه هي القضية التي تمّ في إطارها تونسيان لمدة ثلاثة أيام قبل انطلاق القمة العربية وهما 'أيسر بن عيسى' و 'منصف قرطاس'،  تمّ إيقاف كليهما يوم  26 مارس المنقضي.

فأيسر تمّ ايقافه  بجهة قمرت بالعاصمة، وهو موظف بالسفارة الأمريكية بتونس ، أما المنصف  قرطاس فهو خبير أممي  حامل للجنسية الألمانية  وتم إيقافه في مطار تونس قرطاج الدولي ، اين اظهر المتهم جواز سفر تونسي .

وتمّ إحالة ملف القضية على النيابة العمومية، أين  اصدر قاضي التحقيق بالقطب القضائي  لمكافحة الإرهاب بطاقتي إيداع في حق المتهمين  في قضية التعمد على معطيات  أمنية متعلقة بمكافحة وإفشاءها في غير المسموح به قانونا .

هناك معلومات تهم تفاصيل القضية، التي انطلقت الاجهزة الامنية في العمل غليها في ربيع 2018  ، حيث اظهرت ان قرطاس استأجر منزلا أولا  بجهة  سوسة وآخر بالضاحية الشمالية  بتونس يبعد 2 كم عن القصر الرئاسي ، وبعد مداهمة المنزل، تمكنت  الوحدات المختصة من  حجز معدات فنية يحجر استعمالها في تونس ، وتستعمل هذه المعدات في التنصت والتشويش على المكالمات الواردة والخارجة عن القصر الرئاسي بقرطاج ومن اعتراض المكالمات  اللاسلكية للاجهزة الامنية  من جيش وامن  وديوانة.

نفس المعدات التي تمكن من التنصّت  والاعتراض على مكالمات  على بعد 150 كم  وتتحكم في الملاحة الجوية  التونسية عبر التنصت على برج المراقبة أيضا .

وفي نفس المنزل تمّ حجز وثائق  وخرائط في مجال مكافحة الإرهاب  في مرتفعات البلاد والأخطر أن بعض من هذه الوثائق تخصّ عمليات أمنية جارية.

الاختبار الذي أعدته وزارة تكنولوجيا الاتصالات اظهر أن كل تلك المعلومات يتمّ إيصالها لثلاثة عناوين "ا ي اي ب"  بالنمسا ويتمّ تدميرهم  في تونس .

ووفق مصادر لبرنامج 'من تونس' على  قناة التاسعة، فقرطاس كان يعمل بالبلاد التونسية  تحت غطاء المنظمة الدولية  بمجموعة القدرات الإستراتيجية لكنه لم يتقدم بمطلب لتكوين مكتب رسمي بتونس .

الغطاء الثاني للمتهم كان مكتب استشارات بدون مقرّ رسمي معروف، كان يعمل ضمنه مع شريك أجنبي  أمريكي الجنسية ، وهذا الشريك غادر تونس يوم  إيقاف قرطاس وبن عيسى .

المعطيات الأولية تقول انه تم إيقاف' أيسر  بن عيسى' و 'منصف قرطاس' بعد أن  تمكنوا من تكوين شبكة علاقات مهمة  متكونة من سياسيين و كوادر أمنية سابقة ورجال أعمال ونشطاء من المجتمع المدني .

{if $pageType eq 1}{literal}