Menu

رئيس الجمهورية يرفض إقالة الزبيدي ويطلب منه التحقيق في الجهاز السري للنهضة


سكوب أنفو-تونس

قالت مصادر متطابقة إن الرئيس الباجي قائد السبسي رفض طلب إعفاء وزير الدفاع عبد الكريم الزبيدي، وكلّف وزير الدفاع فتح تحقيق استخباراتي وقضائي حول الجهاز السري لحركة النهضة حليفه السابق في الحكم.

وأضاف المصادر ذاته ، أن الرئيس أراد من الاستخبارات العسكرية التونسية تعميق البحث في ملفات أمنية حساسة توجه لاتهامات فيها  لمنظمات وجمعيات مرتبطة بحركة النهضة، من بين هذه الملفات شبكات التسفير للقتال في ليبيا والعراق وسوريا، و الاغتيالات السياسية ما بعد انتخابات 2011 وخلال فترة حكم الترويكا بقيادة رئيس حركة الاخوان  راشد الغنوشي.

وتربط المصادر بين نتائج هذا التحقيق وقرارات حازمة يعتزم الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي اتخاذها لحسم أزمة الحكم لصالحه، ومن بين الإجراءات المرتقبة اللجوء إلى المادة 80 من الدستور التونسي التي تنص على أن "لرئيس الجمهورية في حالة خطر داهم مهدد لكيان الوطن وأمن البلاد واستقلالها يتعذر معه السير العادي لدواليب الدولة أن يتخذ التدابير التي تحتمها تلك الحالة الاستثنائية وذلك بعد استشارة رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب وإعلام رئيس المحكمة الدستورية ويعلن عن التدابير في بيان إلى الشعب".
وجدير بالذكر أن رئيس الجمهورية سيعقد بعد دقائق معدودة ندوة صحفية بقصر قرطاج سيعلن فيها عن قرارات هامة.

  

{if $pageType eq 1}{literal}