Menu

سفير الاتحاد الأوروبي بتونس: لا ندعم الشاهد في شخصه..نحن مع الاستقرار السياسي


سكوب أنفو – تونس

كشف سفير الاتحاد الاوروبي بتونس باتريس برغميني  ان الخطوات القادمة التي وجب القيام بها في تونس هي محاربة الإرهاب لتستعيد البلاد مكانتها لاسيما وانها دولة تتميز بموقع استراتيجي يشجع على الاستثمار .

وقال باتريس برغميني خلال حضوره في برنامج تونس24 على قناة الحوار التونسي منذ قليل ان تصنيف تونس ضمن القائمة السوداء ساعدها على محاربة التهرب الضريبي،داعيا الى أهمية العمل على استغلال موقعها الجغرافي ومستقبلها الأورو متوسطي.

وبخصوص اتفاق الاليكا اوما يعرف مشروع اتفاق التبادل الحر الشامل والمعمق اكد سفير الاتحاد الاوروبي بتونس انه سيعود بالفائدة على تونس،مضيفا ان تعطيله هو ترسيخ لاستفحال الفساد والمحسوبية وتعطيل للمصالح التونسية لاغير

وأفاد السفير ان الاتحاد الأوروبي لا يدعم رئيس الحكومة يوسف الشاهد في شخصه بل يدعم الاستقرار السياسي بما فيه من مصلحة للبلاد،قائلا" لا يهمنا التحوير الوزاري ولا يقلقنا والشاهد صحيح هو صديق شخصي لكننا لا نتدخّل في الأمور الداخلية التونسية". 

وتابع برغميني ان الاتحاد الاوروبي سيظل المساند الأول للاقتصاد التونسي

{if $pageType eq 1}{literal}