Menu

وزير النقل يدعو إلى الهدوء بخصوص تصادم السفينتين ويؤكد إمكانية عودة "أوليس" لتونس


 سكوب أنفو-تونس

أفاد وزير النقل رضوان عيارة، أن جملة القرارات والعقوبات التي اتخذتها وزارته بخصوص طاقم السفينة "أوليس" ستطبق لكن ليس الان ، قائلا "المهم اليوم هو تحديد المسؤولية ".

وأضاف خلال حضوره ببرنامج "ميدي شو" على موزاييك اليوم الجمعة 12 أكتوبر، أن سلط الاشراف بالشركة التونسية للملاحة أخذت الموافقة مبدئيا بعودة السفينة"أوليس" لتونس بعد أن تم فصلها عن ناقلة الحاويات القبرصية "فرجينيا"، مشيرا إلى أن التفاوض بخصوص عودتها لتونس لايزال جار وفي صورة إبقائها هناك ستكون إما في ميناء مرسيليا أو "باستيا" الإيطالي.

وأوضح عيارة ، أن التحقيق في حادثة تصادم السفينتين متواصل بالشراكة مع السلطات الفرنسية معتبرا أن المسألة تضم بعدا فنيا كبيرا ، داعيا الجميع للهدوء لان مثل هذا النزاع التجاري يحصل بين بلدان العالم وأن الإجراءات الأولية الشكلية مهمة جدا حسب تعبيره.

كما بين وزير النقل ،  أن المسؤولين عن الناقلة القبرصية لم يبدوا تعاونا مع لجنة الخبراء المشتركة الفرنسية- التونسية ولم يمكنوها من بعض المعطيات الهامة حول تصادم السفينتين. 

 

{if $pageType eq 1}{literal}