Menu

سوريا تستعيد أثارها المنهوبة من داعش .. و "الكاهن الاكبر" احدها


   سكوب أنفو – وكالات

تمكنت الجمهورية العربية السورية من استعادة تمثال حجري قديم لكاهن من مدينة "تدمر" كانت عناصر تنظيم داعش الارهابي قد استولت عليه إلى جانب المئات من القطع الأثرية الأخرى، إبان احتلال التنظيم الارهابي المدينة الأثرية المذكورة.

وأوضحت السلطات السورية أنه جرى استخراج تمثال الكاهن من مقابر مدينة تدمر الأثرية وعُثر عليه في بيت حديث بالمدينة.

وقالت وكالة رويترز أن التمثال المنحوت بالحجم الطبيعي للكاهن الأكبر "يلحي بن يلحبودا" يحمل إسم الكاهن وسنة وفاته الا وهي 120 ميلادية ويصوره وهو يحمل كوبا من الزيت المقدس ووعاء من الحبوب تنص الطقوس على توزيعها بعد وفاته.

 

ويذكر أن المتاحف والآثار السورية شهدت منذ اندلاع أحداث العنف في سوريا سنة  2011 عمليات نهب وسرقة وخاصة عقب احتلال تنظيم داعش الارهابي عام 2015 مدينة تدمر التي تعود آثارها للعصر الروماني والمدرجة بقائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو.

{if $pageType eq 1}{literal}