Menu

وثائق خطيرة تثبت تورط النهضة في اغتيال البراهمي وبلعيد


 سكوب انفو-تونس

 كشفت هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي  منذ حين  عن وثيقة تحمل اسم  مصطفى بن خضر المنسق للعمليات  في الجناح الأمني لحركة النهضة  الذي كان على علاقة  برجل الاعمال  فتحي دمق المتهم بالتخطيط  لاغتيال  شخصيات سياسية  وحقوقية  وإعلامية حيث اتهم بشراء كمية كبيرة من الأسلحة بهدف  تنفيذ مخططات إرهابية.

 و قالت الوثيقة التي كشفتها هيئة الدفاع عن الشهيدين ان خضر كان  مكلفا أيضا  بمتابعة  البريد الخاص  للقيادي النهضاوي علي العريض  وله اتصالات مباشرة وكبيرة  مع قيادات  من الصف الأول .

 وتطرقت  الوثائق  المقدمة منذ حين في ندوة صحفية نظمتها  هيئة الدفاع عن البراهمي وبلعيد وهي جهود  لسنوات من العمل والاجتهاد، الى  تقرير  لمصطفى  بن خضر قال فيها ان الإرهابي التونسي أبو عياض   الموجود حاليا وفق  معلومات استخباراتية تونسية في ليبيا  فرّ الى منزل   بوزلفة  ثم منها الى  معسكرات  التدريب التي اعتبرتها الحركة  "فزاعة حينها" بعد ما يعرف  بأحداث  جامع الفتح  سبتمبرعام 2012 بما يعني  ان مكانه  كان معلوما  لدى قيادات النهضة   في زمن  حكم الترويكا  التي تسترت  عليه وادعت هروبه .

 وتابعت الوثيقة انه عند  اغتيال  الشهيد  محمد البراهمي كان مدير الادارات الجهوية لا يعلم ان هناك تحذيرا باستهداف الشهيد.

{if $pageType eq 1}{literal}