Menu

حملة تشويه سعودية لكمال الجندوبي بسبب حقوق الانسان في اليمن


 سكوب انفو - تونس

عبرت مجموعة من المنظمات الحقوقية و المدنية عن تضامنها الكلي مع كمال الجندوبي الناشط التونسي و رئيس لجنة خبراء الأمم المتحدة المكلفة بالتحقيق في انتهاكات حقوق الانسان باليمن. 

واكدت المنظمات في البيان الصادر عنها أن "استهداف الجندوبي دليل آخر على الاستهتار بالقانون الدولي"، مشيرةً إلى أن"التقرير الصادر عن فريق الخبراء التابع للأمم المتحدة والمكلف بالتحقيق في انتهاكات حقوق الانسان في اليمن تضمن أدلة دقيقة وشهادات موثقة عن الانتهاكات التي ارتكبتها كل الأطراف المتنازعة في اليمن ". 

ووجهت الاطراف المساندة للجندوبي اصابع الاتهام لبعض الحكومات الخليجية، على راسها المملكة السعودية والإمارات المتحدة لمحاولة النيل من رئيس الفريق وتشويهه، حسب نص البيان. ودعت المنظمات ال 18 المساندة للجندوبي في بيانها الأمم المتحدة ومجلس الأمن إلى ضرورة فرض حظر على مبيعات الاسلحة لكل الاطراف المتنازعة ومعالجة الازمة الانسانية هناك ومنع المزيد من الجرائم التي ترتكب ضد الشعب اليمني. 

ويشار الى ان المنظمات الموقعة على البيان هي كل من المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية و اللجنة من اجل الحريات وحقوق الانسان في تونس و جمعية بيتي والجمعية التونسية للدفاع عن الحريات الفردية وفيدرالية التونسيين للمواطنة بالضفتين، وجمعية يقظة من أجل الديمقراطية والدولة المدنية، و النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، و الجمعية التونسية للتنمية والتكوين، مركز الدراسات ومبادرات التضامن العالمي CEDETIM، و الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات، و الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، و مركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان الاورومتوسطية للحقوق، و المركز اللبناني لحقوق الانسان، لجان التنمية والتراث – فلسطين، و منظمة حريات الإعلام والتعبير- حاتم، وجمعية النساء التونسيات للبحث حول التنمية، و الجمعية التونسية للدفاع عن القيم الجامعية.

{if $pageType eq 1}{literal}