Menu

بعد تصريحات زيتون والبحيري : النهضة لاتزال متمسّكة بالشاهد


 

سكوب انفو – تونس

جاءت تصريحات قياديي حركة النهضة لطفي زيتون ونور الدين البحيري لتؤكد ان حركة النهضة لم تتخلى بعد عن يوسف الشاهد ، خلافا لما راج من أخبار عن اتفاق "الشيخين" الباجي قائد السبسي وراشد الغنوشي  خلال لقائهما مطلع الأسبوع الحالي ، وان موقف الحركة من رحيل رئيس الحكومة يوسف الشاهد لم يطرا عليه أي تغيير.  

فقد أكّد لطفي زيتون الأربعاء الفارط، أنّ موقف النهضة هو نفسه الذي عبّر عنه بيان مجلس الشورى الأخير وليس هناك أيّ جديد .

وأوضح  أنّ راشد الغنوشي طلب من رئيس الجمهورية العودة إلى طاولة الحوار في إطار وثيقة قرطاج 2 وإعادة طرح كل النقاط الخلافيّة للتوافق حولها، أي ضمنيا النقطة 64 المتعلّقة بمصير يوسف الشاهد.

وقال نور الدين البحيري رئيس كتلة حركة النهضة بمجلس نواب من ناحيته إنّ " حركة النهضة لا تستطيع التّخلّي عن مساندة الحكومة لأنّها تقوم بدورها في النهوض بواقع البلاد ومحاولة إنقاذها من العجز التجاري وبحلّ المشاكل وتوفير موارد للدولة وغيرها من المهام الأخرى" مضيفا  "مازلنا نرى أنّ البلاد في حاجة إلى حكومة محايدة غير معنية بالاستحقاقات الانتخابية القادمة في 2019 كما أنّنا مع الإصلاحات الكاملة والتوافق والتشارك الوطني.. ومع حكومة وحدة وطنية تلقى الدعم من كل الفاعلين السياسيين والاجتماعيين"..

{if $pageType eq 1}{literal}