Menu

افتتاح العام المدرسي بإضرابات واعتصامات


 

سكوب انفو – تونس

تنفذ الان التنسيقية الوطنية للأساتذة النواب، وقفة احتجاجية امام مقر الاتحاد العام التونسي للشغل، بساحة محمد علي بالعاصمة، للمطالبة بتوسيع الاتفاقية الخاصة بالأساتذة النواب (2008 -2013) لتشمل كلّ الأساتذة النواب.

وقال المنسق الوطني للأساتذة النواب للسنوات 2013-2018 رمزي رحال، انه سيتم تنفيذ سلسلة من التحركات الاحتجاجية، تزامنا مع العودة المدرسية، قد تصل الى الإضراب الحضوري بمختلف المدارس الإعدادية والمعاهد الثانوية، باعتبار أن الاتفاقية المبرمة بين الجامعة العامة للتعليم الثانوي ووزارة التربية، وهو ما وصفه بـ"الحيف".

وشدد رحال أنه في صورة عدم تجاوب سلطة الإشراف مع مطالب منظوريها فسيدخلون في اعتصام مفتوح داخل مقرات المندوبيات الجهوية للتربية دون تعطيل سير العمل الإداري، ثم في إضراب حضوري داخل قاعات الأساتذة بمختلف المؤسسات التربوية الإعدادية والثانوية.

ويشار الى ان الاتفاق الخاص بتسوية وضعية أساتذة التعليم الثانوي النواب في إطار تسديد الشغور بالمدارس الإعدادية والمعاهد، ينص على تسوية وضعية 400 أستاذ نائب بعنوان السنة الدراسية 2017 / 2018 من أصل 1200 في قائمة المنتظرين من سبتمبر 2008 إلى جوان 2013 على أن تتم تسوية وضعية 1200 نائب بعنوان السنة الدراسية القادمة 2018 / 2019 وفق مقاييس تضبط لاحقا بين الطرفين النقابي والحكومي.

وقال وزير التربية حاتم بن سالم "ان العودة المدرسية الحالية ستشهد نقصا فادحا في القيمين والمرشدين والعملة ".

وتابع الوزير انه سيتم انتداب 3400 مربيا بصفة رسمية قبل العودة المدرسية 2018-2019، وأشار الى أن هذه الانتدابات تتوزع بين 1200 أستاذ و2200 معلم مؤكدا ان  هناك نقصا بـ10 آلاف معلم، ومبينا أن وزارة التربية بصدد التفاوض مع رئاسة الحكومة لتحسين وضعية 7500 نائب.

{if $pageType eq 1}{literal}