Menu

هل يحمل الأسبوع القادم بوادر انتهاء أزمة معبر رأس الجدير.. ؟


 

سكوب أنفو – درة عبد القوي

كشف مصدر من معتمدية بن قردان الحدودية، أن الأسبوع المقبل سيحمل معه بوادر انفراج الازمة الاقتصادية الحالية التي تعانيها المنطقة التابعة لولاية مدنين بسبب إغلاق معبر راس الجدير الحدودي مع ليبيا.

وأكد ذات المصدر الموجود على عين المكان في تصريح خاص لسكوب أنفو، أن المشاورات مع الجانب الليبي قائمة الى حد يوم أمس، بهدف الوصول الى حل جذري ونهائي مع الأطراف الليبية، موضحا ان "وجهات النظر تقاربت والمشكلة شارفت على الانتهاء".

وأشار محدثنا الى ان المطالب الأساسية للمعتصمين هي إنهاء العمل بضريبة الدخول الى القطر الليبي ومقاومة التهريب والسماح بإدخال كميات محددة من السلع الى تونس، بالإضافة الى معاملة التونسيين بشكل محترم ولائق، حسب تعبيره.

{if $pageType eq 1}{literal}