Menu

خطير/ في قضية التآمر على امن الدولة.. كاتب صابر العجيلي كلف بمهمة توريط رئيسه


 

سكوب انفو - تونس

تمت نهاية الاسبوع المنقضي، ايقاف عون الامن المعروف بـ"الواشي" في قضية التآمر على امن الدولة، على ذمة الابحاث في انتظار إحالته على القضاء.

وتشير المعطيات الى ان عون الامن «ا ع» كان محل تتبع في القضية من اجل افتعال وثائق ادارية لرفع الحجز عن سيارات محجوزة على ذمة قضايا إرهابية، بالإضافة الى الاشتباه فيه في فبركة ملف التآمر على أمن الدولة الخارجي.

واكد كمال بوجاه، محامي جملة الموقوفين على ذمة القضية، أن الواشي « ا ع»، وهو كاتبا بوحدة مكافحة الإرهاب، كلف بمهمة  الادلاء بـ"الشهادة الزور" في قضية التآمر على امن الدولة  لتوريط رئيسه في العمل صابر العجيلي.

وشدد كمال بوجاه على أن (أ ع)، تم تكليفه بمهمة توريط العجيلي من خلال الادلاء بـ"الشهادة الزور".

 وأفاد أ ع، أن رئيسه المباشر صابر العجيلي طلب منه تمكينه من ملف الصراف مختار العرف، وبدخوله المكتب وجده رفقة رجل الاعمال شفيق الجراية، الذي جاء بمعية شخص اخر للتدخل من اجل اطلاق سراح العرف.

وبتقدم الأبحاث، ومراجعة المكالمات الهاتفية، ثبت أن الواشي كاذب، وان اتهام العجيلي باستقبال شفيق الجراية، هو معلومة زائفة، كما أوضحت الأبحاث ان جراية لم يزر الفرقة الامنية المذكورة الا في مناسبة واحدة وبعلم عماد عاشور مدير المصالح المختصة ووزير الداخلية الناجم الغرسلي ورئيس الحكومة الحبيب الصيد وقد قدم العجيلي تقريرا مفصلا عن فحوى اللقاء لعماد عاشور.

{if $pageType eq 1}{literal}