Menu

الذكرى 31 لتفجيرات سوسة والمنستير: حركة النهضة من الدّم إلى الحكم


 

  سكوب انفو – تونس

تمر اليوم الذكرى 31 لتفجيرات سوسة والمنستير، التي نفذها الجناح العسكري لحركة النهضة  (الاتجاه الإسلامي سابقا) بقيادة رئيس الحكومة الأسبق حمادي الجبالي.

وقد استهدفت العملية الإرهابية الأخطر من نوعها في تاريخ السياحة التونسي ثلاثة نزل في ولايتي سوسة والمنستير ( حنبعل بلاص الهناء بيتش وكوريات بلاص) ، وذلك بتاريخ 2 اوت 1987، في عملية دموية مرعبة هزت تونس والعالم ، و قد مثلت منعرجا كبيرا في تعامل السلطات وقتها مع "حركة الاتجاه الإسلامي".

 

وكان الصحبي العمري المشارك  في تهريب المنفذين، قد اكد أن المشرف الأول على العملية كان حمادي الجبالي (الأمين العام السابق لحركة النهضة) بمعية صالح كركر والهادي الغالي منسقو العملية والمشرفون عليها، فيما تولى كل من محمد الشملي وعبد المجيد الميلي ومحرز بودقة وزياد الدولاتلي وفتحي معتوق تنفيذ التعليمات تحت رعاية زعيم الحركة راشد.

و تجدر الإشارة إلى أن موقع حركة النهضة يحتوي الى اليوم صورة محرز بودقة الذي نُفّذ فيه حكم الإعدام يوم 08 أكتوبر 1987 على أساس أنه شهيد الحركة التي قامت بتكريمه في مؤتمرها العاشر  سنوات بعد موته لارتكابه و محموعة أخرى للعملية الإرهابية التي راح ضحيتها عدد من المواطنين التونسيين و13 سائحا، الذين قامت الدولة التونسية التعويض لعائلاتهم بمبالغ طائلة.

وسبق لزعيم حركة النهضة راشد الغنوشي، وفي أكثر من مناسبة، أن قال بأن عمليات تفجير الفنادق بسوسة والمنستير سنة 1987 كانت بتدبير من الرئيس السابق بن علي بهدف توريط حركة النهضة والقضاء عليها، الشيء الذي نفاه فرحات الراجحي وزير الداخلية الأسبق، والقاضي الذي باشر القضية آنذاك، مؤكداً أن مرتكبي هذه التفجيرات هم من التيار الإسلامي.

وقال  الراجحي الوزير الاسبق، خلال استضافته على شاشة قناة حنبعل، إن تفجير الإسلاميين لثلاثة فنادق بسوسة والمنستير أمر واضح ولا لبس فيه وباعترافات صريحة للمتهمين السبعة، مؤكداً عدم تدخل نظام بن علي في هذا الملف، وأن الأحكام كانت غير قاسية نسبياً مقارنة مع حجم العملية الإرهابية التي كان أقصاها 20 سنة سجناً.

وتولى حمادي الجبالي منصب رئيس الحكومة، بعد الثورة من 24 ديسمبر 2011 الى ان استقال في 13 مارس 2013 على اثر عملية إرهابية تم فيها تصفية السياسي شكري بلعيد والتي تم فيها توجيه الاتهامات الى حركة النهضة مرة أخرى.

{if $pageType eq 1}{literal}