Menu

تراجع في كميات الحبوب المجمعة لهذا الموسم بنسبة 7 %


سكوب أنفو-تونس

 كشف ديوان الحبوب، بلوغ كميات الحبوب المجمّعة نحو 7.5 مليون قنطار، إلى موفى أوت 2022، مقابل 8 ملايين قنطار خلال الفترة ذاتها من الموسم الماضي، لتسجل بذلك تراجعا بنسبة 7 بالمائة.

وتتوزع هذه الكميات، وفق إحصائيات للديوان، نشرت اليوم الاثنين، على المستوى الوطني الى 6.758 مليون قنطار من القمح الصلب و344ر0 مليون قنطار من القمح اللين و404ر0 مليون قنطار من الشعير وحوالي 1108 قنطار من التريتيكال.

وأفاد الديوان بأن ولايات الشمال الغربي حققت النصيب الأوفر من الحبوب أي ما يعادل نسبة 2ر62 بالمائة من الكميات الجملية المجمعة (627ر4 مليون قنطار). في حين، جمّعت ولايات الشمال الشرقي 5ر30 بالمائة من الكميات المجمعة ( 290ر2 مليون قنطار) و3ر7 بالمائة في الوسط والجنوب.

وتصدرت ولاية باجة قائمة اهم الولايات المجمعة للحبوب لتستأثر بنسبة 3ر29 بالمائة من اجمالي الحبوب تليها ولاية بنزرت بحوالي 2ر17 بالمائة. واحتلت ولاية جندوبة المرتبة الثالثة بتجميع 14 بالمائة من الحبوب فولايات سليانة (12 بالمائة) والكاف (5ر7 بالمائة) ثم منوبة (6 بالمائة) والقيروان (5ر5 بالمائة) بينما جمعت بقية الولايات الاخرى ذات الانتاج المحدود 9 بالمائة من إجمالي الحبوب.

وسجلت الولايات الثلاث الأولى وهم باجة وبنزرت وجندوبة اهم كمية من القمح الصلب بلغت 63 بالمائة من الكمية الجملية المجمعة.

وانحصرت كميات الشعير المجمعة أساسا في ولايتي سليانة والكاف بنسبة 59 بالمائة من التجميع الوطني لهذه المادة.

وتولّى المجمعون الخواص تجميع 5ر58 بالمائة من كميات الحبوب الجملية (أي 4ر4 مليون قنطار)، في حين سجلت الشركات التعاونية نسبة تناهز 40 بالمائة. وتواصل تدخل ديوان الحبوب في نشاط التجميع بنسبة 4ر1 بالمائة وذلك على مستوى الجهات ذات الانتاج المحدود. 

{if $pageType eq 1}{literal}