Menu

الشابي: القانون الانتخابي الجديد جاء لضرب التمثيلية البرلمانية ولإضعاف دور الأحزاب ولن نشارك في التشريعية المقبلة


 

سكوب أنفو- تونس

قال أمين عام الحزب الجمهوري عصام الشابي ، إنّ حزبه قرّر الدعوة إلى مقاطعة الانتخابات التشريعية المقبلة نظرا إلى أنّ البلاد تتطلب انتخابات تؤدي إلى مجلس نواب شعب يقوم بدوره كما هو في الديمقراطيات، وفق قوله.

وأضاف الشابي ، بأنّ القانون الانتخابي الذي صدر بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية كان وفيا للنهج الذي يريد  الرئيس سعيد تركيزه منذ "انقلابه على الدستور"،  وفق قوله.

واعتبر الشابي، خلال حضوره ببرنامج "اكسبراسو"، على اكسبراس اف ام، الثلاثاء،  أنّ القانون الانتخابي جاء لضرب التمثيلية البرلمانية ولإضعاف دور الأحزاب، مضيفا أنّ دستور 2022 جاء فيه تقليم لدور البرلمان.

ولفت المتحدّث إلى  أنّ تصور سعيّد الذي ألغى فيه دور السلطة القضائية سيؤدي إلى برلمان أقرب إلى تمثيل المحليات، ولن يكون له أي دور في ارساء دعائم الديمقراطية التي يفككها سعيّد عبر محطات.

وأوضح  أنّ الاستحقاق الانتخابي القادم استحقاق لخدمة أجندة قيس سعيّد، معتبرا أنّ تونس ليست في مناخ انتخابي، قائلا " نعتبر أنّ الانتخابات التشريعية المقبلة مهزلة ولن نشارك فيها نظرا وأنّها ستؤدي إلى نظام استبدادي ".

 

{if $pageType eq 1}{literal}