Menu

الصين تستنكر تصريحات بايدن "الخطرة" بشأن تايوان


سكوب أنفو- وكالات

نددت الصين ، الإثنين،  بتصريحات الرئيس الأميركي جو بايدن الذي أكد أن بلاده ستدافع عن تايوان في حال تعرضها لغزو صيني، معتبرة أنها تشكل "انتهاكا خطرا" لتعهدات واشنطن تجاه بكين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية ماو نينغ للصحافيين إن تصريحات بايدن "توجه رسالة خاطئة وخطرة إلى القوى الانفصالية الناشطة من أجل استقلال تايوان".

وكان الرئيس الأميركي قد رد على سؤال خلال مقابلة عبر محطة سي بي إس عما إذا كان "الأميركيون سيدافعون عن تايوان في حال حدوث غزو صيني"، قائلا "نعم، إذا حصل هجوم غير مسبوق".

وتعتبر الصين أن تايوان البالغ عدد سكانها نحو 23 مليون نسمة جزء من أراضيها لم تتمكن من ضمه منذ نهاية الحرب الأهلية الصينية في عام 1949.

 

خلال سبعة عقود، لم يتمكن الجيش الشيوعي من احتلال الجزيرة التي ظلت تحت سيطرة جمهورية الصين أي النظام الذي كان يحكم الصين القارية ولم يعد قائما الآن سوى في تايوان.

وشدد الرئيس الأميركي خلال المقابلة على أنه "لا يشجع" الجزيرة على إعلان استقلالها الرسمي، قائلا : "هذا القرار يعود لهم".

وسبق لبايدن ان أثار غضب بكين عندما أكد في نهاية ماي الفارط ،  أن الولايات المتحدة ستتدخل عسكريا دعما لتايوان في حال حصول غزو من الصين. وتراجع لاحقا عن تصريحه هذا مؤكدا تمسكه بـ"الغموض الاستراتيجي".

{if $pageType eq 1}{literal}