Menu

حفيظ: ضبط نسبة 5 بالمائة للزيادة في الأجور للقطاع العام و سيتم صرف القسط الأول منها الشهر المقبل


سكوب أنفو-تونس
أعلن الأمين العام المساعد بالاتحاد العام التونسي للشغل حفيظ حفيظ، عن توقيع الحكومة مع اتحاد الشغل اتفاق الزيادة في الأجور لسنوات 2023 و2024 و2025 بعد عصر اليوم الخميس.
وكشف حفيّظ، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم الخميس 15 سبتمبر 2022، أن نسبة الزيادة في أجور القطاع العام ستكون بنسبة 5 بالمائة فيما سيقع صرف مبالغ للزيادة في أجور الوظيفة العمومية.
و أفاد الأمين العام المساعد أن صرف الزيادة سيكون حسب الأصناف في قطاع الوظيفة العمومية، فيما ضبطت نسبة 5 بالمائة للزيادة في الأجور للقطاع العام على اعتبار أن صرف الأجور ليس متأتيا كليا من كتلة الأجورالتابعة لميزانية الدولة بل تساهم فيه ميزانية المؤسسات.
واعتبر حفيظ أيضا، أن التوصل إلى اتفاق في الزيادة في الأجور بالوظيفة العمومية والقطاع العام يلبّي الحد الأدنى المطلوب، لافتا إلى أن المنظمة الشغيلة أخذت بعين الاعتبار خلال المفاوضات الاجتماعية الصعوبات الاقتصادية التي تعيشها الدولة.
كما أوضح أن عملية صرف أول أقساط الزيادة في الأجور ستنطلق بحلول أكتوبر 2022 وتحتسب هذه الزيادة على الأجر الخام، مؤكدا أن أمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي سيتولى بعد عصر اليوم مع رئيسة الحكومة نجلاء بودن الامضاء على محضر الاتفاق.
و يذكر أن الزيادة في الأجور تهم أكثر من 680 ألف تونسي يعملون في القطاع العمومي ويعتبرها الموظفون ضرورية لترميم مقدرتهم الشرائية في وقت تجاوزت فيه نسبة التضخم 8.6 بالمائة. 
ويطلق الاتحاد العام التونسي للشغل مفاوضات دورية حول الزيادة في أجور موظفي القطاع العمومي، كما يطلق بالتوازي مفاوضات أخرى مع القطاع الخاص تتوج بتوقيع اتفاقيات إطارية يجرى بمقتضاها صرف زيادات مقسطة على 3 سنوات.
{if $pageType eq 1}{literal}