Menu

هيكل المكي: حكومة بودن لم تقدم شيئا للتونسيين و أوغلت في الخيارات الليبرالية


سكوب أنفو-تونس

كشف القيادي في حركة الشعب هيكل المكي، أن "التناحر بين عدد من وزراء حكومة بودن أصبح يهدد حتى الأمن القومي".

وأكد المكي، في تصريح لإذاعة شمس، اليوم الأربعاء، أن "الدولة التونسية لا تحتمل أي صراع او تناحر ويجب على الفريق الحكومي العمل في إنسجام"، تعقيبا منه على الخلاف بين وزيرى الشؤون الإجتماعية ووزير الداخلية.

كما تابع، أن حكومة بودن لم تقدم شيئا للتونسيين  وان مرحلة ما بعد 25 جويلة لا تدار بهذا الشكل و أنّ "قيس سعيد هو أولا واخيرا المسؤول عن الدولة وامام شعبه".

و أفاد أيضا، بأنّ نجاح مسار 25 جويلية مرتبط بما ستقدمه حكومة ما بعد 25 جويلية، لافتا النظر إلى أن تونس تاخرت على جميع المستويات.

و أوضح هيكل المكي، في حواره الإذاعي، أن حكومة بودن موغلة في الخيارات الليبرالية غير آبهة بقفة التونسي.

وأضاف أنه لا يدعو" لتحوير وزاري بل لإعداد مشروع وتصور كامل" ، قائلا تونس يحب أن تكون أرضا لمشاريع كبرى وشانطي كبير، وفق توصيفه.

كما شدد القيادي في حركة الشعب على ضرورة اتباع مسار فيه تصورات إقتصادية جديدة تقطع مع المنوال الحالي. 

{if $pageType eq 1}{literal}