Menu

وزارة الداخلية ردّا على النقابات الأمنية: التضييق على النقابيين والعمل النقابي مغالطات و إشاعات مُغرضة


سكوب أنفو- تونس

أكّد رئيس مكتب الإعلام والاتصال بوزارة الداخلية، فاكر بوزغاية، أنّ كل ما قيل بخصوص "التضييق على النقابيين والعمل النقابي والسعي إلى حلّ النقابات"، "مجرّد مغالطات وإشاعات مُغرضة".

وفي تصريح لجوهرة أف أم، اليوم الأربعاء 7 سبتمبر 2022، قال بوزغاية إنّ ما قصده وزير الداخلية توفيق شرف الدين في تصريحه بخصوص النقابات الأمنية ليس حلّها و إنّما تنظيمها، وفق تعبيره.

وفي علاقة بتصريحات الوزير التي تطرق فيها إلى اقتطاعات النقابات من منظوري وزارة الداخلية البالغة منذ بداية السنة 34 مليون دينار، أوضح بوزغاية أنّ ما قصده ليس معاليم الانخراط في النقابات الأمنية ولكن تلك المتعلّقة بالخدمات من اشتراكات قاعات رياضة وخطوط هواتف وخدمات في النزل، مبيّنا أنّ الوزير قد دعا إلى إيجاد طرق أخرى للاستخلاص المباشر.

و تابع رئيس مكتب الاعلام و الاتصال بوزارة الداخلية، أنّ النقابات أصبحت وسيطا لحصول المنخرطين على تسهيلات لدى المؤسسات التجارية، مبيّنا أن هذا الأمر سيحال على الشؤون القانونية والتي تعطي رأيها فيها.

كما أكّد المتحدث أنّ أبواب الوزارة مفتوحة أمام النقابيين والعمل النقابي، لكن شريطة أن لا يحيد عن دوره الحقيقي، وفق تعبيره. 

{if $pageType eq 1}{literal}