Menu

إزالة خيام مخصصة لاعتصام الأمنيين النقابيين في عدّة ولايات


سكوب أنفو-تونس 
قامت وحدات الأمن بإزالة خيام تمّ تركيزها أمام مقرّات أمنية في عدّة ولايات منذ أيام من طرف نقابيين احتجاجا على تصريحات رئيس الجمهورية قيس سعيّد ووزير الداخلية توفيق شرف الدين حول حل النقابات وتضامنا مع زملائهم في صفاقس.
ففي نابل، تمّت إزالة خيمة الاعتصام الموضوعة أمام مقر إقليم الأمن الوطني.
وأوضح مصدر أمني لإذاعة موزاييك، أن ما حدث يعتبر خطيرا ويقسم زملاءه بين ولائهم للإدارة أو للنقابات، مؤكدا أن المعتصمين يمثلون النقابة الوطنية لأعوان الأمن الداخلي وهي النقابة الأكثر تمثيلية وفق قوله.
في القيروان أيضا تمّ إزالة الخيمة المركزة منذ ثلاثة أيام أمام مقر إقليم الأمن الوطني وذلك بعد جدل ومناوشات بين الأمنيين بحضور عدة قيادات واطارات.
وقد رفض النقابيون إزالتها مؤكدين أن الاعتصام حق دستوري ولا سبيل للتراجع عن العمل النقابي لكن زملاءهم أصروا على إزالتها تطبيقا للقانون والتعليمات.
كذلك الأمر في القصرين حيث سادت حالة من الاحتقان أمام إقليم الأمن الوطني، بسبب محاولة انتزاع وحدات أمنية لخيمة وضعتها نقابة أمنية في مأوى السيارات.
وعبّر نقابيون أمنيون عن رفضهم لإزالة الخيمة، التي وصفوها بأنها "لا تعطّل حريّة العمل".
{if $pageType eq 1}{literal}