Menu

في رسالة لسعيّد: ائتلاف صمود يدعو إلى تشريك كلّ الطّيف الوطني في الانتخابات القادمة وعزل المنظومة السّابقة


 

سكوب أنفو- تونس

دعا ائتلاف "صمود" في رسالة مفتوحة موجهة إلى رئيس الجمهورية، نشرها على صفحته الرسمية بفايسبوك، مساء  أمس الثلاثاء،  إلى "صياغة نظامٍ انتخابي تشاركي، يٌمكّن من تنقية المناخ السّياسي، وتشريك كلّ الطّيف الوطني في الانتخابات القادمة، وعزل المنظومة السّابقة وحسم الصّراع معها، لوضع حدٍّ للضّغوطات الأجنبيّة".

وطالب ائتلاف صمود ،  بوضع ميثاق للقوى الوطنيّة التي لم تشارك في منظومة الفساد والإرهاب للعشريّة السّابقة والرّافضة لكلّ تدخّل أجنبي، وذلك للاتّفاق على مجموعة من المبادئ المجمّعة.

وشدد الائتلاف في نصّ رسالته على  ضرورة الاعتماد على الكفاءات الوطنيّة لإيجاد الحلول العقلانيّة والعمليّة النّاجعة والكفيلة بإخراج البلاد من الأزمة الخانقة التي تعيشها، "ومراجعة التّعيينات التي وقعت في الفترة الأخيرة على أساس الولاءات، والتي فشلت في القيام بواجبها الوطني في إنقاذ البلاد"، بحسب نص الرسالة.

واعتبر ائتلاف صمود أن "المنحى التشاركي هو وحده الكفيل بإنجاح مسار 25 جويلية في هذه المرحلة الدقيقة"، موضحا أن "فشل هذا المسار سيلقي بظلاله على كافّة الشّعب ويدفع بالبلاد نحو المجهول وربّما نحو الفوضَى والعنف".

ولفت إلى  "الإصلاحات تباطأت وتعثّرت بعد 25 جويلية، وأن رئيس الجمهورية اختار منحًى فردانيّا سعيا لتنفيذ مشروعه السّياسي، الطّامح إلى إقصاء كلّ الشّركاء الوطنييّن وإنهاء الأجسام (الوسيطة)، لتركيز حكمٍ فرديّ".

 

{if $pageType eq 1}{literal}