Menu

جامعة التعليم العالي تدعو إلى نشر نتائج التحقيق في محاضرة داعية مصري بقصر العلوم بالمنستير


سكوب أنفو- تونس

ندّدت الجامعة العامة للتعليم العالي والبحث العلمي ، بفتح قصر العلوم بالمنستير،  لمن أسمتهم "دعاة الفتن والعنف والفرقة الاجتماعية"، ( في إشارة الى استضافة العضو القيادي في حزب النور السلفي شريف طه يوم 20 أوت الجاري لتقديم محاضرة في قصر العلوم بالمنستير) .

واعتبرت الجامعة في بيان لها، الثلاثاء،  أنّ ما حدث هو خرق واضح وتام للأهداف التي بعثت من أجلها هذه المؤسسة العمومية، محملة مديرها العام كامل المسؤولية القانونية والإدارية ازاء ما حدث.

وأشارت إلى رفضها القاطع لجعل مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي بمختلف أنواعها منبرا لدعاة الفتن والتطرف والتكفير.

كما ونبّهت الجامعة،  إلى ضرورة عدم تكرار مثل هذه المحاضرات في فضاءات جعلت للعلم وللمعارف ولنشر الفكر النير، مؤكدة أنها على أتم اليقظة للتصدي لمثل هذه الأنشطة التي وصفتها بالمشبوهة.

وأكّدت الجامعة أّن فتح وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تحقيقا في الموضوع هدفه اتخاذ الاجراءات اللازمة، مطالبة إياها بالإسراع فيه ونشر نتائجه وتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات الرادعة ضد كل من يتأكد تقصيره أو تثبت إدانته.

 

جدير بالذكر ، أنّ الداعية المصري والعضو القيادي في حزب النور السلفي شريف طه ، قد قدّم السبت 20 أوت الحالي، محاضرة في قصر العلوم بالمنستير بعنوان "طفلي لا يحفظ" بدعوة من ''مركز العلم والعمل بتونس'' والتي أثارت انتقادات واسعة  لنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ومنظمات المجتمع المدني.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}