Menu

رئيس المركز المغاربي للبحوث والتوثيق: علاقة تونس والمغرب كانت دائما بين مدّ وجزر والرباط منزعج من عودة تونس للساحة الدولية والاقليمية


 

سكوب أنفو- تونس

اعتبر رئيس المركز المغاربي للبحوث والتوثيق، ماجد البرهومي، بأن الإشكال مع المغرب ليس في استقبال تونس لزعيم الجمهورية العربية الصحراوية، ولكن ''يبدو أن المغرب منزعج من عودة تونس للساحة الدولية والإقليمية''بحسب تعبيره .

وقال  البرهومي، في مداخلة له على "أي اف ام"، الاثنين، إنّ رئيس الجمهورية العربية الصحراوية كان في السابق يحضر القمم والمغرب كان يحضر جنبا إلى جنب معه ولأول مرة يثير المغرب هذه المشاكل.

وأضاف المتحدّث ، أنّ  استقبال تونس لرئيس الجمهورية العربية الصحراوية لا يؤثر على العلاقة بين المغرب وتونس اعتبارا وأنّ هذه العلاقة بطبيعتها " ليست على ما يرام وكانت دائما بين مد وجزر"، على حدّ قوله .

ويرى البرهومي، أن تونس والمغرب متنافسان على الاستثمارات الخارجية والسياحة، مشيرا إلى أن المغرب يسعى لإظهار فشل قمة طوكيو الدولية للتنمية في إفريقيا بتونس بكل الوسائل، وفق تقديره.

{if $pageType eq 1}{literal}