Menu

سعيّد يدعو للتقليص من ديون البلدان الإفريقية وتحويلها لمشاريع تنموية لفائدة الشباب


سكوب أنفو-تونس

دعا رئيس الجمهوريّة، قيس سعيّد، إلى التقليص من ديون البلدان الإفريقية وتحويلها إلى مشاريع تنموية لفائدة الشباب، معتبرا أنّ هذه الديون أصبحت تشكل عقبة حقيقية أمام تحقيق الازدهار الاقتصادي في القارّة الإفريقيّة.

وقال رئيس الجمهوريّة، خلال منتدى الأعمال المنعقد في إطار ندوة طوكيو الدولية حول التنمية في أفريقيا "تيكاد8"،اليوم السبت، وفق ما نقلته 'وات'، إن الاستثمار في أفريقيا يبقى رهين إرساء العدالة الاجتماعية والاستقرار السياسي.

وبيّن سعيّد، أهميّة إرساء رؤية جديدة وآليات جديدة من شأنها تطوير أفريقيا، التّي قال إنّها "تزخر بثروات طبيعية هامّة ومن المفارقة أنّها بقيت من أفقر القارّات في العالم".

كما أبرز، أن تونس ستعمل من خلال ندوة طوكيو على إرساء شراكة جديدة مع البلدان الإفريقية الأخرى تستند إلى رأس المال البشري، معربا أن "أفريقيا مدعوّة، اليوم، وأكثر من أي وقت مضى لتكون موحّدة".

ولدى تدخله، عن بعد، أعلن الوزير الأوّل الياباني، فوميو كيشيدا، أن بلاده ستسعى بكل جهودها لتطوير نشاطاتها وتحسين مناخ الأعمال في أفريقيا مشددا على التزام اليابان على دفع الاقتصاد الأخضر.

وأعرب، من جهته، رئيس السنغال، ماكي سال، أنّه من الضروري تحسين مناخ الأعمال لدفع الاستثمار في أفريقيا، موضحا أن ذلك يمر حتما عبر تحسين التكوين والاطار التشريعي.

يذكر أن ندوة تيكاد 8، التي تنتظم بتونس يومي 27 و28 أوت 2022، تشهد مشاركة أكثر من 300 شخصيّة تمثل 66 وفدا رسميا قدموا من 48 بلدا (وزراء خارجية واقتصاد وتجارة وبعثات دبلوماسية...) فضلا عن شخصيات رفيعة المستوى تمثل منظمات إقليمية ودولية والمجتمع المدني إلى جانب 120 صحفيا بحسب منظمي التظاهرة. 

  

{if $pageType eq 1}{literal}