Menu

جامعة الإعلام تدعو منظوريها إلى الاستعداد لخوض كل الخطوات التصعيدية بما فيه الإضراب العام


سكوب أنفو-تونس 
دعت الجامعة العامة للإعلام  التابعة لاتحاد الشغل، كافة أبناء القطاع إلى الاستعداد لخوض سلسلة تصاعدية من النضالات تنطلق بوقفه احتجاجية أمام رئاسة الحكومة و وزارة الشؤون الاجتماعية ثم رفع الشارة الحمراء و تنظيم تجمع احتجاجي  للعاملين بالقطاع  يتوج باضراب عام في الصحافة المكتوبة، وذلك بسبب الصعوبات التي يواجهها القطاع وغياب الجدية من طرف أرباب العمل و رفضهم الزيادة في الأجور.
وأشارت الجامعة، في بيان لها،  اليوم الأربعاء، إلى حرمان أبناء هذا القطاع من حقه في الزيادات في الأجور وفي خوض مفاوضات اجتماعية،  منذ أوت 2019 ، تاريخ اتفاق الزيادة في أجور العاملين في قطاع الصحافة المكتوبة والإليكترونية.
 
كما طالبت الجامعة العامة للإعلام الحكومة بالعودة إلى الجادة و تطبيق الاتفاقيات، معتبرة  رفض جامعة مديري الصحف تنفيذ اتفاقيات الزيادات في الأجور محاولة لروح الوقت على حساب قوت العاملين في القطاع .
وبينت الجامعة انه بالرغم من هذه التضحيات بقي هذا القطاع مهمشا مغيبا من  طرف الحكومات المتعاقبة وتواصل الحكومة الحالية نهج سابقاتها حيث تركت القطاع يواجه الصعوبات دون أن تكترث  بمعاناته أو تلتزم بالاتفاقيات السابقة. 
وعرجت الى ان القطاع شهد  موجة من الطرد و  ضرب الأجور خلال فترة الكوفيد وبعدها  في ظل وعود زائفة من الحكومات السابقة والحكومة القائمة قصد تمكين القطاع من حقه في دعم حتى لا يواجه الاندثار وبقيت وعود الحكومات حبرا على ورق بل نشهد اليوم عدم اكتراث بهذه المعاناة وكأن الحكومة هدفها القضاء على الصحافة المكتوبة و الإلكترونية.
{if $pageType eq 1}{literal}