Menu

رئيس الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ: "مُصطلح التعليم مجاني سياسي و لا أثر له على أرض الواقع


سكوب أنفو- تونس

أكّد رئيس الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ رضا الزهروني ، أنّ كلفة العودة المدرسية أصبحت عالية جدا على العائلة التونسية وتصل إلى 850 دينارا للتلميذ الواحد وفق إعلان منظمة إرشاد المستهلك.

وفي تصريح لاكسبراس أف أم، اليوم الأربعاء 24 أوت 2022، اعتبر الزهزرني، أنّ مصطلح "التعليم المجاني" سياسي، ولا أثر له على أرض الواقع، حيث يتولى دافعو الضرائب المساهمة في دفع الأجور وتحسين البنية التحتية في قطاع التربية.

وعبّر رضا الزهروني رئيس الجمعية التونسية للأولياء والتلاميذ، عن أمله في توفر الكميات اللازمة من الكراسات المدعمة والكتب والأدوات المدرسية، وأكد أن العودة المدرسية هذه السنة أصعب من السنة الفارطة بفعل مزيد اهتراء المقدرة الشرائية.

وأشار المتحدث إلى أنّ العائلات والدولة التونسية تتحمل الكلفة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية لانقطاع 100 ألف تلميذ عن الدراسة سنويا وهي تعادل حوالي ألفي مليون دينار، وفق قوله 

{if $pageType eq 1}{literal}