Menu

خليل الزاوية: "الانتخابات التشريعية المقبلة ربما تكون بمثابة بداية النهاية لنظام سعيّد"


 سكوب أنفو- تونس

قال رئيس حزب التكتل الديمقراطي، خليل الزاوية، إن "المشهد السياسي متأزم إلى أبعد مدى، ويتجه نحو المزيد من المخاطر الجمّة".

وأكّد الزاوية، في مقابلة مع موقع "عربي 21"، اليوم الأربعاء 24 أوت 2022، أنّ "الانتخابات التشريعية المقبلة ربما تكون بمثابة بداية النهاية لنظام الرئيس قيس سعيّد، وأن الانفجار المجتمعي القادم سيكون أضخم مما شهدناه عام 2011".

وأشار الزاوية، إلى أن "قيس سعيّد وحكومته عجزوا عن معالجة الأزمة الحالية، والوضع متوتر اجتماعيا وغير مستقر، وارتدادات هذا الوضع بدأت مكشوفة من خلال تعطل المفاوضات محليا ودوليا".

وشدّد رئيس حزب التكتل الديمقراطي، على أنّ "سعي قيس سعيد لحيازة كل السلطات وفق ما تضمنه الدستور الجديد، يكشف صدقية ما عبّرنا عنه في مناسبات عديدة من مخاوف الانزلاق نحو الحكم الاستبدادي؛ فخلافنا ليس مع شخص قيس سعيد، وإنما مع طبيعة الحكم والنظام الذي انطلق في إرسائه". 

{if $pageType eq 1}{literal}