Menu

الجرندي يطلع السفير الفرنسي على المراحل المقبلة في تطبيق أحكام الدستور الجديد


 

سكوب أنفو-تونس

أكّد وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي، في في لقائه بالسفير الفرنسي بتونس أندريه باران، أهميّة مزيد تعزيز العلاقات الثنائية وإثرائها في أفق الاستحقاقات الثنائيّة المُقبلة، وخاصة منها الدورة الرابعة للمجلس الأعلى للتعاون التونسي-الفرنسي المزمع تنظيمها خلال سنة 2023.

 جدّد الجرندي، عزم تونس المُضيّ قُدما في مسارها التصحيحي الرّامي إلى إرساء مؤسسات ديمقراطية حقيقية ودائمة وتركيز الأسس الحقيقية لدولة القانون ومكافحة الفساد، وذلك في كنف احترام مبادئ الديمقراطية والحرّيات الأساسية وفي تناغم كُلّي مع اختيارات الشعب التونسي.

وأطلع الوزير السفير الفرنسي، على المراحل المقبلة في تطبيق أحكام الدستور الجديد للجمهورية التونسية، وخاصة فيما يتعلّق بالنظام الانتخابي والمحكمة الدستورية وُصولا إلى الانتخابات البرلمانية.

كما تبادل الجانبان، وجهات النظر في عدد من المسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وخاصة منها التحدّيات الاقتصادية التي يفرضُها الوضع العالمي الرّاهن، بالإضافة إلى التطرّق إلى القمة 18 للفرنكوفونية حيث تمّ التأكيد على استعداد تونس التام لاحتضان هذا الموعد الدولي الهام، يوميْ 19 و20 نوفمبر 2022 بجزيرة جربة، تزامنا مع ذكرى خمسينيّة الفرنكوفونيّة.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}