Menu

الخارجية الروسية: موسكو ستتخلص من اليورو و الدولار


سكوب أنفو-وكالات
أكد نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر بانكين، أن بلاده ستسعى للتخلص من الدولار والأورو في العلاقات التجارية والاستثمارية مع الشركاء.
وقال بانكين، في تصريح لوكالة "تاس": "على خلفية الضغط الجيوسياسي المتزايد من قبل الغرب، الطريقة الوحيدة لضمان استقرار العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية بين روسيا وشركائها هي التخلص من استخدام العملات التي أصبحت "سامة"، وقبل كل شيء الدولار الأمريكي والأورو، والانتقال إلى الحسابات بالعملات المقبولة، أي العملات الوطنية قبل كل شيء".
وأشار إلى أن النموذج الحالي للنظام المالي العالمي، الذي أسسته واشنطن، تبين أنه "غير قابل للاستخدام في ظروف العالم المتعدد الأقطاب، وهو تحول في جوهر الأمر إلى أداة لتحقيق الأهداف السياسية لمجموعة واحدة من الدول".
كما أضاف بانكين أنه "من الواضح أنه في الظروف الراهنة يعتزم الغرب مواصلة استغلال وضعه المتميز. ويسرنا أن الكثير من الدول التي تتابع فرض العقوبات غير المسبوقة وغير الشرعية ضد روسيا، بدأت بالتفكير في التخلص من الدولار في أنشطتها الاقتصادية الخارجية، لغرض ضمان سيادتها".
وأردف أنه "تبين أن المهمة قابلة للتحقيق تماما في حال توفر الإرادة السياسية".
{if $pageType eq 1}{literal}