Menu

الطاهري: حديث الحكومة عن عقد اجتماعي جديد مغالطة


سكوب أنفو-تونس

استغرب الناطق الرسمي باسم الاتحاد العام التونسي للشغل سامي الطاهري، بيان رئاسة الحكومة الذي أعلنت فيه عن عقد اجتماعي جديد، واصفا ذلك بالمغالطة.

وأكّد الطاهري، في حوار له مع صحيفة الشارع المغاربي، اليوم الثلاثاء، أنّه تمّ إمضاء عقد اجتماعي سنة 2014 وتمت مأسسته في مؤسسة ''المجلس الوطني للحوار الاجتماعي''، قائلا، "وإذا طرح في وضع معين تحيين هذا العقد فيمكن فتح باب النقاش طبعا لكن هذا لا يتم في جلسة أو جلستين".

وأوضح المتحدّث، أن العقد الاجتماعي في 14 جانفي 2014 تطلب سنة كاملة من الحوار توجت بعسر وصعوبة بإعلان العقد الاجتماعي، لافتا إلى أنّ هناك استسهال عند الحديث عن عقد اجتماعي بمثل تلك الطريقة وذلك في إشارة إلى بيان رئاسة الحكومة.

وفي علاقة ببيان رئاسة الجمهورية الصادر يوم أمس، اعتبر الطاهري، أنه بمثابة نقض لاتفاق الاتحاد مع الحكومة على استئناف الحوار الاجتماعي، خاصة ما ورد في آخر البيان الذي ينص على أنه لن تكون هناك مصالح قطاعية بل مصالح وطنية، وفق قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}