Menu

العراق: الكاظمي يؤكد استعداده تسليم السلطة لأيّ حكومة منتخبة


سكوب أنفو- وكالات

أكّد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، أمس الخميس، استعداده لتسليم السلطة لأي حكومة منتخبة، مُحذّرا من خطورة عدم وجود موازنة لبلاده.

و في افتتاح جلسة الوزراء، أمس، أشار الكاظمي إلى أنّ حكومته تعمل على تذليل جميع العقبات في ظل ظروف معقدة جدا، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء العراقية.

وشدّد الكاظمي على أن بلاده يواجه مشكلة سياسية حقيقية في مرحلة ما بعد الانتخابات، وهي بحاجة إلى حل، وهو ما يتطلب الحوار والحكمة والتضحية، لافتا إلى أنّ "التحديات التي نواجهها تنعكس على أداء الحكومة وكل مؤسسات الدولة العراقية، حيث أمضت هذه الحكومة 28 شهراً، ومن المؤسف أنها خلال هذه المدّة كانت هناك موازنة فقط لـ6 أشهر، فكيف يمكن أن تعمل الدولة بغياب الموازنة؟".

كما دعا رئيس الوزراء العراقي "الجميع إلى الحوار بكل جدية"، مشددا على أنّ "الحوار هو الحلّ الوحيد لحل مشاكلنا وليس لدينا غيره، أما اللجوء إلى أساليب التصعيد الإعلامي، والسوشيال ميديا وإشاعة الفوضى والإحباط لدى الناس، فإن هذا لن يساعد في بناء التجربة الديمقراطية الحديثة، فنحن ديمقراطية فتية، ونحتاج إلى التصرف وفق الحكمة والعقل".

وسبق لزعيم "التيار الصدري" في العراق مقتدى الصدر، أن دعا الأربعاء الماضي، إلى حل البرلمان الحالي وإجراء انتخابات مبكرة، معبرًا عن رفضه الدخول في الحوار الذي دعا له رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي لحل الخلاف السياسي حول تشكيل الحكومة الجديدة. 

{if $pageType eq 1}{literal}