Menu

سياسيّة إيطالية: على الاتحاد الأوروبي أن يُدافع عن حدوده الخارجية


سكوب أنفو- وكالات

أعربت زعيمة حزب إخوة إيطاليا، "جورجا ميلوني"، عن الاعتقاد بأن "أوروبا ستكون مهتمة بمساعدة بلادها في الدفاع عن الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي أكثر من اهتمامها بإعادة توزيع المهاجرين غير النظاميين.

ونقلت وكالة آكي الإيطالية، تصريحات إذاعية لميلوني أمس الاثنبن، قالت فيها إنّ من يقول إنّ المجر و بولندا هما فقط اللتان تعارضان إعادة توزيع المهاجرين غير النظاميين غير صحيح.

وشدّدت المتحدثة، على أنّ أكثر دولتين معارضتين لهذا الأمر، هما فرنسا وألمانيا، الدولتان الأكثر تمسكا بالاتحاد الأوروبي”.

تصريح السياسية الإيطالية، تزامنت مع إعلان مصادر أمنية إيطالية، أمس، عن استمرار عمليات رسوّ قوارب الهجرة على سواحل جزيرة لامبيدوزا الصقلية، التي وصل إليها 117 خلال الليل.

وأضافت المصادر ذاتها أنّ المهاجرين كانوا على متن قارب صغير تم اعتراضه على بعد حوالي عشرة أميال بحرية عن ساحل كبرى جرز الأرخبيل الصقلي، وأنّ من بين هؤلاء قاصران أيضا.

و لفتت المصادر الأمنية الإسطالية إلى أنّه بعد إجراء الفرز الطبي الأولي، تم ترتيب نقل المهاجرين إلى النقطة الساخنة في منطقة إمبرياكولا، التي يوجد فيها حاليًا ما يقرب الألف نزيل، بينما لا تتجاوز سعتها الـ350 محلا. 

{if $pageType eq 1}{literal}