Menu

رابطة حقوق الانسان تحذّر من تحول الجهاز الأمني إلى وصيّ على حريّة الفن والإبداع


سكوب أنفو- تونس

عبرت الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان- فرع صفاقس الجنوبية والشمالية، عن تنديديها الشديد بما صدر عن الأمنيين

من عنف مادي ومعنوي واعتداء على حق التعبير والإبداع وانتهاك لحق الجمهور في النفاذ إلى النشاط الثقافي، وذلك في تعليقها على حادثة انسحاب قوات الأمن من عرض لطفي العبدلي في إطار مهرجان صفاقس الدولي.

وأفاد الرابطة، في بيان لها أمس الاثنين، تدخّل الأمنيين بالزي المدني في عرض مسرحية لطفي العبدلي بمهرجان صفاقس مساء الأحد 7 أوت، قصد تعطيل العرض و منع الجمهور من متابعته، واصفة ذلك بالتدخل السافر، لافتة إلى أنّه قد تم توثيقه بالصوت و الصورة .

 كما حذّرت الرابطة، من ''مخاطر تحول الجهاز الأمني المناط بعهدته تأمين العروض الفنية إلى هيئة رقابة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ليصبح وصيا على الذوق العام وعلى حرية الفن والإبداع بل وهيئة قضائية موازية''، وفقا للبيان.

كما استهجنت  ''البلاغين الصادرين عن وزارة الداخلية وهيئة المهرجان اللذين ساهما في توفير الغطاء لاعلامي لهذه التجاوزات وفي مجاراة رواية بعض النقابات الأمنية المبررة للأفعال الصادرة عن عدد من منظوريها وهو ما يرتقي إلى التواطؤ في الاعتداء على حق بصاحب العرض ومنتجه وبالجمهور الحاضر''، حسب البيان.

Peut être une image de texte. 

{if $pageType eq 1}{literal}