Menu

سعيد: بعض الهبات استفاد منها أشخاص ولم تطالهم بعد يد القضاء


سكوب أنفو-تونس

نظر لقاء رئيس الجمهورية، اليوم الأربعاء بوزيرة المالية ومحافظ البنك المركزي، في التقرير الذي أعدته وزارة المالية حول نتائج مهمة جرد وضبط وضعية القروض والهبات المسندة لفائدة الدولة التونسية والمؤسسات العمومية خلال العشر سنوات الأخيرة.

ودعا رئيس الجمهورية، إلى ضرورة ترتيب الآثار القانونية عن كل تجاوز، معتبرا أنّ الأرقام الواردة بهذا التقرير ضخمة وخاصة بالنسبة إلى الهبات التي كان من المفترض أن ينتفع بها مستحقها الطبيعي وهو الشعب التونسي، لافتا إلى أن بعض الهبات استفاد منها أشخاص ولم تطالهم بعد يد القضاء.

وقال رئيس الدولة، "وإذا كان البعض مازال يشكك في الوصول إلى الحقيقة فإما أنه متورط ومستفيد وإما أنه يسعى إلى إحباط العزائم حتى لا تعود أموال الشعب إلى الدولة التونسية، فطرق التوصل إلى الحقيقة كثيرة والقضاء العادل سيبت في هذه الملفات بالنسبة إلى من يسعى إلى إخفائها أو بالنسبة إلى من استفاد منها."

وأضاف، "هذا وقد بدأ الكشف عمن كانوا يدعون زورا وبهتانا خدمة الشعب ويصادقون على القوانين بإسمه في حين أن الشعب منهم براء ولن يتنازل عن حقه في المحاسبة".

  

{if $pageType eq 1}{literal}