Menu

حزب "حراك 25 جويلية" يمهل سعيّد شهر بعد الإعلان عن نتائج الاستفتاء


سكوب أنفو-تونس

اعتبرت قيادات حزب "حراك 25 جويلية"، أنّ المسار الذي يقوده رئيس الجمهورية قيس سعيد ماضٍ بنجاح وأنّ الاستفتاء في الدستور نجح أيضاً وفق تقديرهم.

وعبّر أعضاء المكتب الوطني للحراك في تدخلاتهم، خلال مؤتمر صحافي بتونس العاصمة اليوم الأربعاء 3 أوت 2022، عن رفضهم لأي تعيينات تكون على أساس "الولاء والقرابة من العائلة الحاكمة"، داعين إلى ضرورة تحييد وزارة الداخلية وعدم السقوط في أخطاء الماضي، وفق قوله.

و قال عضو المكتب الوطني لـ"حراك 25 جويلية" عبد الرزاق الخلولي، إنّ الحراك سيُمهل رئيس الجمهورية قيس سعيد مدّة شهر بعد الإعلان عن نتائج الاستفتاء في الدستور.

و أوضح أيضا، أنّ المهلة التي سيتم منحها للرئيس ستكون من أجل تنفيذ عدد من النقاط وهي أن يقوم بإعداد قانون انتخابي جديد يتماشى مع المعايير الدولية، وتركيز محكمة دستورية، وضبط قانون منظم لمجلس النواب ومجلس الأقاليم والجهات مع تنظيم انتخابات للغرفتين التشريعيتين في نفس الوقت.

كما عبّروا عن رفضهم للتدخل الأجنبي في تونس بما في ذلك ما اعتبروه محاولات التدخل الأمريكي، وتوجهوا برسالة طمأن للشعب التونسي على مسار بناء الجمهورية الجديدة بعد 25 جويلية، وفق تعبيرهم. 

{if $pageType eq 1}{literal}