Menu

عماد الغابري: المحكمة الإدارية لم تسجّل وإلى غاية صباح اليوم ايّ طعن في النتائج الأوّليّة للاستفتاء


سكوب أنفو- تونس

 قال الناطق الرسمي باسم المحكمة الإدارية عماد الغابري إنّ كتابة المحكمة لم تسجّل وإلى غاية صباح اليوم الجمعة تقديم ايّ طعن في النتائج الأوّليّة للاستفتاء.

وأوضح الغابري في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء ، الجمعة، أنّ آجال تقديم الطعون ينطلق منذ تعليق الهيئة العليا المستقلة للانتخابات للنتائج ويتواصل على مدى 3 أيّام .

واضاف ان آجال نظر المحكمة في الطعون المقدّمة إليها تمتدّ على مدى 14 يوما في الطّور الأول الذي تختصّ به الدوائر الاستئنافية مضيفا ان الطور الثاني يمتد على 15 يوما وتنظر فيه الجلسة العامّة القضائيّة للمحكمة الاداريّة.

وبخصوص تنصيص قانون الانتخابات والاستفتاء على الاحزاب فقط كطرف له الحق في تقديم طعون وعدم التطرق الى كل الاطراف التي شاركت في حملة الاستفتاء على غرار الجمعيات والاشخاص ، أوضح الغابري أن المحكمة ستنظر في هذه المسألة اعتمادا على القرار 14 للهيئة العليا المستقلة للانتخابات والذي نص على الاطراف المشاركة في الاستفتاء.

ويعرف قرار الهيئة عدد 14 المؤرخ في 13 جوان 2022 والمتعلق بضبط شروط واجراءات المشاركة في حملة الاستفتاء الاطراف المعنية بالمشاركة وهي الاشخاص والاحزاب السياسية والمنظمات والجمعيات والهيئات الناشطة في الشان العام والتي تهدف الى تكريس مبدا المواطنة وقيم الديموقراطية

وينصّ الفصل 145 (جديد) من القانون الأساسي عدد 7 لسنة 2017 المتعلق بالانتخابات والاستفتاء أنّه يمكن الطعن أمام المحاكم الإدارية الاستئنافية في النتائج الأولية للانتخابات والاستفتاء في أجل أقصاه ثلاثة أيام من تاريخ تعليقها بمقرات الهيئة

و ينصّ القانون على ان الطرف الراغب في ممارسة الطعن في النتائج الأولية أن يوجه إلى الهيئة إعلاما به بواسطة عدل تنفيذ مع نظير من العريضة والمؤيدات على أن يرفع الطعن وجوبا بالنسبة إلى الاستفتاء من قبل كل ممثل قانوني لحزب شارك فيه، ويكون ذلك بواسطة محام لدى التعقيب.

يذكر أنّه جاء في الفصل 27 من القرار عدد 21 لسنة 2022، المتعلق بقواعد وإجراءات احتساب نتائج الاستفتاء والإعلان عنه أنّ مجلس الهيئة يتولّى الإعلان عن النتائج الاولية للانتخابات والاستفتاء في أجل أقصاه الايام الثلاثة، التّي تلي الاقتراع والانتهاء من الفرز في جميع مكاتب الاقتراع.

{if $pageType eq 1}{literal}