Menu

الجديدي: الأحزاب المشاركة في حملة الاستفتاء هي المعنية بحق الطعن في النتائج


 

سكوب أنفو- تونس

أكد نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات ماهر الجديدي ، أن النسبة العامة للمشاركة في الاستفتاء بلغت 30.5 بالمائة من الجسم الانتخابي، الذي يضم أكثر من 9 ملايين ناخب مسجل.

وأشار الجديدي لدى مداخلته  له مع برنامج "اكسبرسو"، على اكسبراس اف ام، الاربعاء،  إلى أن النتائج التي نشرتها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات هي نتائج أولية ولا تصبح نهائية إلا بعد أن يبتّ فيها القضاء في صورة وجود أي طعون، مبيّنا أن هذه النتائج الأولية قابلة للطعن من طرف من كانت له الصفة أمام المحكمة الإدارية، ويمكن أن يكون التقاضي في طورين طور أول وطور نهائي.

وبيّن  الجديدي ، أنه لا يمكن لهيئة الانتخابات التصريح بالنتائج النهائية للاستفتاء إلا بعد صدور حكم بات عن المحكمة الإدارية وذلك في حال الطعن في نتائج الاستفتاء. 

وذكر المتحدّث  بأنه في حال التقدم بطعون في نتائج الاستفتاء، فإن الإعلان عن النتائج النهائية سيكون يوم 28 أوت 2022.

 وأوضح الجديدي أن القانون الانتخابي ينص على أن الأحزاب المشاركة في حملة الاستفتاء هي المعنية والمشمولة بحق الطعن في نتائج الاستفتاء، مؤكدا  أن القضاء هو الجهة الوحيدة المخولة للبت في نتائج الاستفتاء في حال التشكيك فيها.

 

{if $pageType eq 1}{literal}