Menu

الولايات المتحدة الأمريكية متخوفة من الدستور الجديد: قد يضّر بحقوق الانسان


سكوب أنفو- تونس

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، عن "مخاوفها من أن يتضمن الدستور الجديد ضوابط وتوازنات ضعيفة قد تقوّض حماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية".

و قال الناطق الرسمي، باسم وزارة الخارجية نيد برايس للصحفيين أمس، إن الولايات المتحدة متخوفة من أن يضر الدستور التونسي الجديد بحقوق الإنسان، مشيرا إلى نسبة المشاركة الضعيفة في الاستفتاء الذي دعا إليه الرئيس قيس سعيّد.

وأضاف المتحدث، أن الولايات المتحدة لاحظت أن "فئة واسعة من المجتمع المدني التونسي ووسائل الإعلام والأحزاب السياسية أعربت عن قلقها البالغ في ما يتعلق بالاستفتاء وخصوصا تفشي مخاوف لدى تونسيين كثر على صعيد انعدام الشمولية والشفافية في العملية".

كما أشار برايس إلى "الإقبال الضعيف" و"محدودية أفق النقاشات العامة الحقيقية خلال صياغة الدستور الجديد".

و أعلن رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات مساء أمس عن النتائج الأولية للاستفتاء إذ بلغت نسبة المُصوتين بـ"نعم"  94.60% فيما بلغت نسبة التصويت بـ"لا"   5.40% 

{if $pageType eq 1}{literal}