Menu

ديلو: "ما بُني على باطل لا تُصلحه أيّ نسبة وأيّ نتيجة وعليه استخلاص العبرة من الفشل"


 

سكوب أنفو-تونس

 

قال الناشط السياسي والمحامي سمير ديلو، إنّه "ما دام استفتاء على شخص ، فليستخلص العبرة من الفشل".

واعتبر ديلو، في تدوينة له، مساء أمسن أنّ الاستفتاء نظّمته هيئة معيّنة لا تملك المصداقيّة، على دستور كتبه من لا يملك الصّفة ، تحت رقابة قضاء لم يعد يملك الإستقلاليّة ، بتغطية إعلام عموميّ لا يملك الموضوعيّة والحياد،  وسيحتفل بنجاحه في تحقيق فشل ذريع .. من لا يملكون من أمرهم شيئا ، وفق تعبيره.

وأكّد سمير ديلو، أنّ ما بُني على باطل لا تُصلحه أيّ نسبة وأيّ نتيجة ، مبرزا أنّ كلّ المعطيات حول نسبة المشاركة لا تجزم فقط بالفشل، رغم توظيف مقدّرات الدّولة وأجهزتها وخرق الرّئيس للقانون الانتخابي جهارا نهارا، بل بما يستوجب استخلاص ما يترتّب عن ذلك من صاحب المشروع ، على حد قوله.

  

{if $pageType eq 1}{literal}