Menu

الصادق بلعيد حول الدستور الجديد: يؤسس لنظام ديكتاتوري فرعوني


سكوب أنفو- تونس

اعتبر رئيس الهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة العميد الصادق بلعيد، أنّ مشروع الدستور المعروض على الاستفتاء، يؤسّس إلى "نظام دكتاتوري فرعوني يكون فيه منصب رئيس الجمهورية بمثابة الفرعون".

ونقلا عن موزاييك أف أم، قال خلال مشاركته في مؤتمر نظّمه ائتلاف صمود في إطار حملة الاستفتاء، اليوم الجمعة 22 جويلية 2022، إنّ مشروع الدستور يجعل رئيس الجمهورية يحتكر الوظيفة التنفيذية وجزء كبير من الوظيفة التشريعية ومنصب الرئيس يقرب إلى النظام الفرعوني.

كما اعتبر بلعيد أنّ مشروع الدستور لن يحلّ مشاكل التونسيين خاصّة منها الاقتصادية والاجتماعية، قائلا: "المسألة التي تخيفني هي عدم اعتناء مشروع الدستور بالمسألة الاقتصادية والاجتماعية رغم الأزمة التي تعيشها البلاد بل اهتم فقط بالمسائل السياسية التي تهمّ قيس سعيد".

و قال الصادق بلعيد ، إنّ "نصّ المشروع رديء وحتّى بعد إصلاحه بقي رديئا فالتوطئة لم تعبّر على مشاعر التونسيين بل عبّرت فقط على مشاعر رئيس الجمهورية قيس سعيّد كما أنّ النسخة الأولى تضمّنت 46 خطأ ولا يمكن أن يكون قد كتبه قيس سعيّد نظرا لدرايته باللغة العربية وإنّما من كتبه أحد الإطارات السفلى".، وفق تصريحه. 

{if $pageType eq 1}{literal}