Menu

بإقليم تونس الكبرى: وزارة التجار تؤكد التلاعب بوجهة كميات من مادة السكر المدّعم


سكوب أنفو-تونس

أكّدت وزارة التجارة، التلاعب بوجهة كميات مهمة من مادة السكر المدعم من طرف شركتين متخصصتين في تجارة المواد الغذائية بالجملة بإقليم تونس الكبرى.

وأعلنت الوزارة، في بلاغ لها، اليوم الاثنين، أنّه تمّ فتح بحث أفضى إلى الكشف عن تعمد الشركتين المذكورتين التفريط في كميات هامة من السكر المدعم المخصص للاستهلاك الأسري لفائدة بعض الأنشطة المهنية مقابل إلزام تجار التفصيل للمواد الغذائية باقتناء السكر المخصص للاستعمالات المهنية وذلك بغرض تحقيق أرباح غير مشروعة.

وقد أثبتت الأبحاث والمعاينات الميدانية، أن الشركتين تستغل معرفات جبائية لمحلات متخصصة في بيع المواد الغذائية بالتفصيل لفوترة كميات السكر المخصص للاستهلاك الأسري المفرط فيها بالبيع دون موجب قانوني لفائدة الأنشطة المهنية المستعملة لهذه المادة ومعرفات جبائية أخرى تخص محلات متخصصة في صنع الحلويات والمرطبات لفوترة الكميات الموجهة للاستهلاك المهني المروجة فعليا لفائدة تجار التفصيل للمواد الغذائية.

وأفادت الوزارة، بأنّه تم حجز كميات السكر التي تم ضبطها بمخازن إحدى الشركتين حجزا فعليا والمقدرة بحوالي 1700 كلغ.

كما تم إيقاف تزويد الشركتين بمادة السكر المدعم وحجز جميع الفواتير الوهمية والمزورة التي تم استعمالها للتلاعب والانحراف بتراتيب الدعم والإضرار بالمصالح المادية للدولة وجميع المتعاملين مع الشركتين من حرفيين وتجار مواد غذائية بالتفصيل ومستهلكين وذلك في انتظار احتساب الكميات المروجة باعتماد الأساليب الملتوية سالفة الذكر حجزها صوريا.

وأكّدت وزارة التجارة، بأنّه سيتم تحرير محضري بحث ضد المخالفين من أجل المضاربة غير المشروعة على معنى أحكام المرسوم عدد 14 لسنة 2022 المؤرخ في 20 مارس 2022 المتعلق بمقاومة المضاربة غير المشروعة.

كما سيتم غلق المحلات المستغلة من طرف الشركتين والتنسيق مع النيابة العمومية قصد تفعيل بقية الإجراءات القانونية والعقوبات المنصوص عليها بالمرسوم المذكور. 

{if $pageType eq 1}{literal}