Menu

تزامنا مع الإضراب: 25 طنا من النفايات الطبية الخطرة تسجل يوميا لم يقع رفعها


سكوب أنفو-تونس

أكّد الناطق الرسمي الغرفة الوطنية لجمع النفايات الطبية الخطرة، وليد مرداسي، أنّ الغرفة لم تتلق أي تفاعل من سلط الإشراف، وهو ما دفع منظوريها إلى تعليق النشاط وعدم رفع النفايات.

 

وقال مرداسي، في تدّخل هاتفي لإذاعة موزاييك، اليوم الاثنين، إن تعليق نشاطهم انطلق يوم 15 جويلية بعد إرسال برقية تنبيه بالإضراب إلى وزارتي الصحة والبيئة، وفق قوله.

 

وأفاد المتحدّث، بأنّ هناك 25 طنا من النفايات الخطرة تسجل يوميا لم يقع رفعها، ولا وجود لمناطق تجميع في المستشفيات إضافة إلى النفايات المتواجدة في المصحات ومراكز تصفية الدم، بحسب تصريحه.

ولفت مرداسي، إلى أنّ تسع شركات صغرى تقوم برفع النفايات، لكنها لم تتحصل على مستحقاتها المالية منذ أكثر من سبعة أشهر، وهو ما دفعهم إلى الإضراب . 

{if $pageType eq 1}{literal}