Menu

مهاب القروي:' لدينا معلومات تشير إلى عمليات إتلاف كبيرة للتلاقيح ولا موقف لوزارة الصحة'


 

سكوب أنفو- تونس 

أفاد مهاب القروي ممثل منظمة أنا يقظ ، بأن المنظمة رصدت حالة من التراخي في حملات التلقيح ضدّ فيروس كورونا في الفترة الأخيرة، مع غياب أي إحصائيات من طرف وزارة الصحة حول التلاقيح التي تمّ إتلافها وانتهت مدة صلوحيتها.

وقال  القروي لدى مداخلته في برنامج"  Le Mag،" على اكسبراس أف ام ، الجمعة، إن المعلومات التي وردت على المنظمة تشير إلى عمليات إتلاف كبيرة للتلاقيح لأنه لم يقع استغلالها في الفترة المحددة من الصلوحية، مشيرا إلى أن فترة العمل بمرسوم جواز التلقيح انتهت منذ حوالي 3 أسابيع، وهو ما يعني أن الجواز لم يعد له أي وجود قانوني، وفي المقابل لم يصدر أي موقف عن وزارة الصحة، وفق قوله .

وأكد المتحدّث أن  "أنا يقظ"  تساءلت عن الخطط التي أعدتها وزارة الصحة للتعامل مع التجمعات الكبيرة في المهرجانات الصيفية ومع فتح الحدود البرية التونسية الجزائرية واستقبال أعداد كبيرة من الأشقاء الجزائريين، خاصة وأن نسبة التلقيح في الجزائر تعد ضعيفة ولا تتجاوز 30 بالمائة، وهو ما يؤشر إلى مخاوف ومخاطر على المنظومة الصحية في تونس في حال ارتفاع أعداد الإصابات في ظرف زمني وجيز، خاصة وأنه لم يتم وضع أي شروط على الوافدين لضمان وضع صحي مستقر في تونس.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}