Menu

هيئة دفاع 'انستالينغو': حملة شرسة تنذر بتعريض حياة أحد أعضاء هيئة الدفاع لخطر محدق


سكوب أنفو-تونس

أفادت هيئة الدفاع في قضية أنستالينغو، بأنّ أحد أعضاء الهيئة تعرّض لحملة وُصفت بالشرسة إثر تنظيم الندوة الصحفية يوم أمس، استهدفته وعائلته، من قبل "بعض الصفحات المأجورة والقريبة من مسار 25 جويلية المعروفة بالكذب والتشويه والابتزاز والمساومة".

واعتبرت هيئة الدفاع، في بلاغ لها، اليوم الجمعة، أن "الحملة الشرسة التي استهدفته تنذر بتعريض حياة أحد أعضاء هيئة الدفاع لخطر محدق قد يصيبه خلال الأيام القليلة القادمة".

وأكّدت الهيئة، أنّ الحملة التي استهدفت أحد أعضائها هي من قبيل الاعتداء على محام أثناء مباشرته لوظيفه وتعطيل متعمد لحق الدفاع، مطالبة وزارة الداخلية بالكشف فورا عن الأطراف التي تقف وراء تلك الحملة المسعورة وتقديمهم للمحاكمة.

ولفتت إلى أنّ، "مثل هذه الأساليب المبتذلة والرخيصة، لن تزيد فريق الدفاع إلا إصرارا وعزيمة على مواصلة مهامه على أكمل وجه وبأكثر شراسة".

وأعلنت هيئة الدفاع، عن تنظيم ندوة صحفية ثالثة خلال أيام لتقديم ما توصلت إليه من معلومات وترتيب ما ينبغي ترتيبه من آثار، وإجراء ما يلزم من اتصالات على المستوى الدولي لفرض احترام حق الدفاع والحق في احترام ضمانات ممارسة المحامي لمهنته.

  

{if $pageType eq 1}{literal}