Menu

نص على عدم السماح لإيران بامتلاك سلاح نووي: بايدن ولابيد يوقعان "إعلان القدس"


سكوب أنفو- وكالات

وقّع الرئيس الأمريكي "جو بايدن" ورئيس وزراء الكيان المحتل يائير لابيد، اليوم الخميس، "إعلان القدس" للشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة ودولة الاحتلال، الذي تضمن التزام أمريكا بأمن تل أبيب وذلك بعدم السماح لإيران مطلقًا بامتلاك سلاح نووي.

وبحسب روسيا اليوم، فقد تضمن "إعلان القدس" أنه "تماشيا مع العلاقة الأمنية الطويلة الأمد بين الولايات المتحدة وإسرائيل والالتزام الأمريكي الراسخ بأمن الكيان المحتل ، ولا سيما الحفاظ على تفوقها العسكري النوعي، تؤكد الولايات المتحدة التزامها الثابت بالحفاظ على قدرة إسرائيل على ردع أعدائها وتعزيزها للدفاع عن نفسها ضد أي تهديد".

وشدد "إعلان القدس" على أنه "تعتبر الولايات المتحدة أن أمن دولة الاحتلال ضروري لمصالح الولايات المتحدة وركيزة للاستقرار الإقليمي"، مضيفا: "تؤكد الولايات المتحدة أن جزءًا لا يتجزأ من هذا التعهد هو الالتزام بعدم السماح لإيران مطلقًا بامتلاك سلاح نووي، وأنها مستعدة لاستخدام جميع عناصر قوتها لضمان ذلك".

كم جهتها نقلت  صحيفة "هآرتس" العبرية، أنّ الجانبان أكّدا أنه "تماشياً مع العلاقة الأمنية الطويلة الأمد بين الولايات المتحدة و"إسرائيل والالتزام الأمريكي الراسخ بأمنها، ولا سيما الحفاظ على تفوقها العسكري النوعي، تؤكد الولايات المتحدة التزامها الراسخ بالحفاظ على قدرة تل ابيب على ردع أعدائها وتعزيزها للدفاع عن نفسه ضد أي تهديد أو مجموعة من التهديدات. كما تؤكد الولايات المتحدة مجددًا أن هذه الالتزامات مقدسة من الجانبين، وأنها ليست التزامات أخلاقية فحسب، بل أيضا التزامات استراتيجية ذات أهمية حيوية للأمن القومي للولايات المتحدة نفسها". 

{if $pageType eq 1}{literal}