Menu

أنا يقظ" تتهم هيئة الانتخابات بالانحياز وبعدم الاستقلالية


سكوب أنفو- تونس

 اتهمت منظّمة "أنا يقظ " الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بالانحياز وبعدم الاستقلالية ، وذلك بعد قبولها 5 تصاريح بتغيير موقف مناصرة لمشروع الدستور ولم تقبل الرافضين له.

وذكرت   أنا يقظ في في بيان لها، الأربعاء، أن الهيئة قامت بالاتصال بالأشخاص المسجلين بالقائمة الأوّلية وطلبت منهم إعادة ملء استمارة تحديد الموقف، مشيرة الى أنه "وبالرغم من كونه يوجد من عبر عن موقفه الرافض إلا أنه تم قبول ملفات الخمسة المناصرين فقط.

وأكدت أن ما اعتبرته هيئة الانتخابات، تغييرا للمواقف ليس إلاّ إصلاحا لأخطاء أو نقائص في ملفات المناصرين، ذلك أنّه لا أحد من الأشخاص الخمسة الواردين في القائمة غيّر موقفه من المعارضة إلى المناصرة.

واتهمت انا يقظ الهيئة باستغلال التعديلات الّتي أدخلها رئيس الجمهورية على نص مشروع الدستور لتزيد من المناصرين بشكل يضرب تكافؤ الفرص ونزاهة الهيئة والعمليّة الإستفتائية .

وحذرت مما اعتبرته الخطر الّذي يشكله انحياز الهيئة وعدم استقلاليتها على نزاهة مسار الإستفتاء خاصّة في ظل المناخ العامّ داخل الهيئة المتّسم بالإحتقان بين أعضائها إلى جانب عدم تعاونها مع الهيئة العليا المستقلّة للاتصال السمعي والبصري.

تجدر الإشارة إلى أن هيئة الانتخابات أعلنت في وقت سابق  اليوم عن قبول 5 تصاريح جديدة مناصرة للاستفتاء بعد فتحها باب تغيير الموقف اثر نشر نسخة جديدة معدلة من مشروع الدستور، ليبلغ عدد التصاريح المقبولة للمشاركة في حملة الاستفتاء 153 تصريحا.

وحددت الهيئة عدد المناصرين لمشروع الدستور بـ 146 مناصرا وعدد المعارضين له بـ7 .

{if $pageType eq 1}{literal}