Menu

الجربي: اتحاد المرأة لم يتخذ أي موقف من مشروع الدستور وسيحافظ على استقلاليته


سكوب أنفو-تونس

أفادت رئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية راضية الجربي، أنّ المنظمة لم تتخذ أي موقف بعد من مشروع الدستور المطروح على الاستفتاء يوم 25 جويلية الجاري.

وأكّدت الجربي، خلال حضورها بإذاعة إكسبراس أف أم، اليوم الثلاثاء، أن الاتحاد يحافظ على استقلاليته وعلى مسافة من العمل الحزبي ومختلف الأعمال السياسية، وفق قولها.

ولفتت المتحدّثة، إلى أنّ المنظمة تركّز اليوم على الدفاع عن حقوق النساء، ومكتسبات المرأة التونسية التي تبقى هشة رغم كل التشريعات والنصوص المتوفرة، بحسب تعبيرها.

وبيّنت الجربي، أنّ النسخة الأولى من مشروع الدستور الصادرة بتاريخ 30 جوان، تضمّنت بعض التهديدات لحقوق النساء من خلال الفصل رقم 5، إضافة إلى مصطلح 'الآداب العامة' وهو جانب أخلاقي لا يمكن دسترته، لأنه مختلف من شخص إلى آخر ومن الممكن أن يهدد حقوق المرأة، على حد تقذديرها.

وأبرزت رئيسة اتحاد المرأة، أنّ الحديث عن مقاصد الشريعة في مشروع الدستور يفتح أبواب التأويل وبالتالي يثير المخاوف من تهديد حقوق النساء، غير أنّ التعديلات المدخلة على مشروع الدستور والنسخة المنشورة يوم 8 جويلية رفعت بعض اللبس، خاصة بعد تعديل الفصل 5 ، بحسب تصريحها.

  

{if $pageType eq 1}{literal}