Menu

إيران: تأكيد أمريكا اتباع سياسة الضغط القصوى على طهران يتعارض ورغبتها في إحياء الاتفاق النووي


سكوب أنفو- وكالات

أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، أنّ تأكيد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، على اتباع سياسة الضغط الاقتصادي والدبلوماسي ضد إيران يتعارض مع ما تظهره الولايات المتحدة من رغبة في إحياء الاتفاق النووي.

وأفاد كنعاني في بيان اليوم الثلاثاء 12 جويلية 2022،  تعليقا على مقالة الرئيس الأمريكي في صحيفة "واشنطن بوست" حول زيارته إلى المنطقة، أنّ "إن تأكيد بايدن على اتباع سياسة الضغط الاقتصادي والدبلوماسي ضد إيران يتعارض مع ما تظهره أمريكا من رغبة في إحياء اتفاق 2015 ومسار سياسة إدارة ترامب الفاشلة المتمثلة في ممارسة الضغط الأقصى ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

وتابع المتحدث:  "بالانسحاب أحادي الجانب من الاتفاق النووي، أضرت الحكومة الأمريكية السابقة بشكل خطير باستراتيجية الدبلوماسية متعددة الأطراف لحل الخلافات، والحكومة الأمريكية الحالية، رغم شعاراتها ومطالباتها بالعودة إلى الاتفاق والتعويض عن أخطاء الحكومة الأمريكية السابقة، للأسف في الممارسات العملية تتبع نهج حكومة ترامب باستمرار العقوبات والضغوط الاقتصادية". 

{if $pageType eq 1}{literal}