Menu

أستاذ قانون: ما أتاه سعيّد في خطابه الليلة أمر موحش في حق نزاهة المسار الانتخابي


 

سكوب أنفو-تونس

اعتبر أستاذ القانون أيمن الزغدودي، أنّ ما أتاه رئيس الجمهورية في خطابه الليلة بمناسبة عيد الإضحى هو أمر موحش في حق نزاهة المسار الانتخابي.

وأكّد الزغدودي، في تدوينة له، اليوم الجمعة، أنّه أيضا ضرب لمبدأ المساواة بين المشاركين في حملة الاستفتاء ومخالفة واضحة للقانون الانتخابي، الذي يكرس حياد الإدارة ويحجر توظيف موارد الدولة لخدمة مجموعة سياسية دون أخرى، (الفصلان 52 و53 من القانون الانتخابي ).

ولفت أستاذ القانون، إلى أنّ قيام التلفزة الوطنية بتمرير خطاب رئيس الجمهورية مستغلين مناسبة عيد الإضحى (مناسبة دينية) لتمرير رسائل سياسية في إطار حملة الاستفتاء، هو أمر ينتهك مبدأ حياد وسائل الإعلام العمومية المكرس صلب الميثاق التحريري للتلفزة الوطنية والقانون الانتخابي وعقد الأهداف المبرم مع الهيئة التعديلية، وهو ما يستوجب ترتيب الآثار القانونية اللازمة إزاء هذا الانحراف الخطير الذي يعكس استهتارا لا فقط بالقواعد القانونية بل خاصة بالأخلاقيات الصحفية، وفق توضيحه.

  

{if $pageType eq 1}{literal}